تمت قراءته: 819 البيت هو مجالها الأرحب لهذه الدعوة، هو مكان رباطها في العملية الجهادية التغيرية، وقد سماه الإمام المجدد (برجها الإستراتيجي) أي المرحلة الذهبية للنقش والتكوين لتعزيز مسائل العقيدة والإهتمام بالتربية الصحيحة والتنشئة السليمة على القيم والمباديء الإسلامية، وتأهيل الأبناء للإندماج في المجتمع ، وإعداد المجاهدين والعلماء الربانيين إذا […]

تمت قراءته: 790 الدعوة فريضة شرعية وضرورة حتمية ليست حكراً على الرجال، وكل منهما لبنة في صرح هذا البناء الشامخ تشاطره في جميع مجالات الحياة، فهما كالجناحان لا معنى لأحدهما دون الآخر، فالرجل قد أتى في مجال الفن بالمعجزات،والمرآة كونت نوابغ الرجال، واصلاح نصف المجتمع منوطاً بالمراة، والنساء كالرجال عددا […]

تمت قراءته: 414 لا نحب مرارة الأشياء ولكنها قد تحمل الشفاء لا نحب ملوحة الدموع ولكنها تُطهر الروح… (هل تريد أن تكون سعيداً؟) حين تنتابنا السعادة نغرق في عالم وردي كأنه سحابة قطنية رقيقة تحملنا بعيداً مع نسائم الصيف، فنرى البحر، ونحلق فوق الجبال، ثم نتمدد على العشب الأخضر، ثم […]

تمت قراءته: 315 إن الاستحياء من نشر سُننِ رسول الله – صلى الله عليه وسلم – جُرمٌ ليس بهين من وجهة نظري؛ لأن أهل الباطل الآن باتوا وأصبحوا يرتعون في غيهم، وشقاوتهم، ونشرهم للضلال، وما يُلبِسُ على الناس معايشهم، وعبادتهم، وليس هذا وحسب، بل وأصبح الجهر بالغَيِّ والشر سجية وديدن! […]

تمت قراءته: 367 خلق الله تبارك وتعالى هذه الحياه دار الابتلاء وقال جل وعلا ( الذي خلق الموت والحياه ليبلوكم ايكم احسن عملا وهو العزيز الغفور) لذلك وفر في هذه الحياه كل شروط الابتلاء والاختبار كل دقيقه تمر على المرء تحيطه بضروره من الضرورات سواء اكانت تلك الضروره مما يتعلق […]

تمت قراءته: 425 مقدمة: أحد أهم القوانين الطبيعية هو قانون التجدُد وهذا القانون هو مُلازم لقانون الحركة، فلا تجدد دون حركة، فلننظر لأوراق الشجر ولشعر الانسان دائماً يتساقط القديم ليأتي الجديد وتحدُث عملية التجدُد. هذه السيرورة هي حتمية في الطبيعة، ولكن ماذا عن افكارنا؟ إلى أي مدى نَحنُ ملتزمين ومتوازيين […]

تمت قراءته: 407 كثيرا من الاوقات تجبرنا الظروف أن نكون بين اختيارين أنت أم الأخرين، ثم تضيق الحلقه أنت أم الأقربين، ثم تضيق أكثر أنت أم من تحب وهنا نقع في الفخ التنازل أحيانا نكون مطالبين به ولكن لسنا مجبرين أبدا عليه وإذا جعلك شخص تشعر أنك مجبر ولست مخير […]

تمت قراءته: 544 من يرى الحياة بعيونه فقط فهو يرى ولكن لا يُبصر البصيرة هي أن ترى ما لا يراه البصر (عطاءات الله غير المرئية) من نتائج الغرق في العالم المادي هو أن يفقد الانسان شفافيته الروحية، ولا يرى في الحياة إلا ما هو ملموس ومحسوس، وأن تصبح عطاءات الله […]

تمت قراءته: 861 بالنسبة للإسلام الانسان يولد وهو بين مفترق طرق قال تعالى (إنا هديناه النجدين) هناك طريقا صعبا صاعدا في جبل تملئه العراقيل وهناك طريقا سهلا ميسرا تملاه الازهار الاول فيه الاشواك والصخور وفيه السير يتعسر ولكن امامه لوحه مكتوب فيها ان هذا الطريق رغم صعوبته ووعورة اوله هو […]

تمت قراءته: 411 نعتقد أننا نعرف ذواتنا والحقيقة هي أننا في رحلة استكشاف أبدية لهذه الذات. (نفسك أعدى أعدائك) هذه الذات الدفينة الصامتة المختبئة بين أكوام الأفكار وفيضان المشاعر، تقبع صامتة أو متمردة، ثائرة أو خانعة ولكنها دائمًا مختبئة، لذلك تحمل لنا أكثر المفاجآت وذلك لأننا نعتقد وبثقة ساذجة أننا […]

تمت قراءته: 480 الله تبارك وتعالى عندما يشرع شيئا لا يشرعه إلا بعلم وحكمة ، ليس هذا العلم وتلك الحكمة خاضعين لتفكيرنا القاصر، فمهما حاول الإنسان أن يجد أسبابا لتبرير ما شرعه الله، سيظل قاصرا ولن يصل للحكمة البالغة التي من أجلها شرع الله هذا الأمر. (نظرة في التعدد) بعد […]

تمت قراءته: 527 يعرف الطوفان لغويا في المعاجم العربية بأنه فيضان عظيم، سيل مغرق، ماء غالب يغشى كل شيء، وهو أيضا ما كان كثيرا أَو عظيما من الأَشياء أَو الحوادث بحيث يطغى على غيره مثل الطاعون أو البلاء، وهو أمر إلهي بالعقاب ينزله الله تعالى على بعض الأقوام الذين نشروا […]

error: رجاء عدم محاولة النسخ، وعمل مشاركة/شير أو استخدم رابط صفحة المقالة كمرجع في موقعك - جميع الحقوق محفوظة لمنصة المقالة