المهمة صعبة لكنها ليست مستحيلة

يسلك البشر طرقا مختلفة في حياتهم، فمنهم من يستسلم عند أول عقبة ومنهم من يقاوم الأحداث واحدة تلو الأخرى، يفوز مرة ويخسر مرة أخرى يصارع الحياة بأسلحة قديمة في حين تخرج له الحياة تحدياتها دون رحمة ولا شفقة، تعتبر هذه الفئة الغالبة في العالم حيث يعيش أكثر الناس حياة الإنسان العادي الذي يستجيب للأحداث من حوله. (المهمة صعبة لكنها ليست مستحيلة)

المهمة صعبة لكنها ليست مستحيلة
Quora

فيكبر على ما وجد عليه معظم الناس في مجتمعه، لا أحلام ولا رؤية ولا أهداف كبيرة تحركه وتدفعه نحو الأقسام العليا من الحياة، لا يكاد يخطط لشيء في حياته لا يتعب نفسه حتى في الخيال، أحلامه تعتبر حقوق مشروعة في قاموس الإنسانية.

في حين أن هناك فئة ثالثة تعتبر هي النخبة، لا تتعامل فقط مع الأحداث بل تذهب إلى أبعد من ذلك حيث تشارك وتتحكم فيها أحيانا، أحلامهم كبيرة وخيالهم واسع وأهدافهم مكتوبة بدقة، دائما ما تراهم منغمسون في تحقيق أهدافهم، ليس في قاموسهم الكلمات المحبطة مثل *من المستحيل فعل ذلك* و *الوقت الضائع* وغيرها، يطورون أنفسهم باستمرار يصنعون الفرص ولا يتركون التفاهات والحماقات تفسد حياتهم.

هذا التقسيم ليس عبثا، إنما هو اختيارات أمامنا جميعا، هل نستسلم ونصبح عالة على المجتمع أم نتماشى مع الأحداث من دون أن نجد لحياتنا معنى ونعيش حياة الإنسان العادي، أم نتحمل المسؤولية ونقرر تغيير الواقع وبناء المجد لأنفسنا ولغيرنا.

إن الرغبة الواعية والإرادة المشتعلة هنا تلعبان دورا محوريا في تحديد من ستكون عليه في مستقبلك وما ستملك أو ستفعل في قادم الأعوام، لست أعني أن الظروف لا تؤثر لكن أنا وأنت من نختار الطريقة التي نتعامل بها مع الظروف الجميلة والفرص المتاحة أو الظروف السيئة والمصائب، إنك إذا كنت ترغب في الوصول إلى أحلامك ستفعل المستحيل كي تحصل عليه أما إذا كانت مجرد أمنيات ستجد لنفسك أعذارا تحتمي وراءها عند كل إخفاق، وانظر حولك أو في صفحات التاريخ لترى تلك الإرادة الفولاذية والإصرار على النجاح لدى أولئك الذين حققوا إنجازات عظيمة رغم ظروفهم القاهرة.

(المهمة صعبة لكنها ليست مستحيلة)

إقرأ أيضاً:  لا تترك مكانا للحماقة والتفاهة في حياتك

مساحة إعلانية


هذه الكلمات ليس هدفها تحفيزك وتغيير مزاجك، فلن تنفعك إذا ما كان تأثيرها على عواطفك فقط، لأن مفعولها سينتهي بعد بضع دقائق.

إنما الهدف من الكلمات القوية أن يصل التغيير إلى أفكارنا ومعتقداتنا وقيمنا حتى ينتج عن ذلك قرار جازم مفاده الصراع والقتال من أجل تحقيق الأحلام وتحمل مسؤولية التغيير والتقدم والنمو.

هذه الأحلام يمكن أن تكون كالتالي:

  • قررت أن أكون كاتبا.
  • قررت أن أكون رجل أعمال.
  • قررت أن أكون رياضيا محترفا.
  • قررت أن أكون طبيبا.
  • قررت أن أكون محاميا.

إن الطريق إلى الأحلام لن تكون مفروشة بالورود كما يصور لك تجار الكلام وبائعو الأمل المشوه، كلا إنها طريق محفوفة بالمخاطر لذا أريدك أن تنقش على جدار عقلك الباطن الكلمات التالية *لو كانت سهلة لحقق الجميع نجاحات عظيمة*.

أريد منك أن تعرف الحقيقة كي لا تصطدم بالواقع، فالسيادة والريادة يا صديقي تحتاج منك أن تهجر الوسادة والحماقة، إنك قد اخترت بنفسك أن تكون مقاتلا في هذه الحياة، إذا فلا تعتذر وتتراجع ذلك أن الناجحون لا يتراجعون والمتراجعون لا ينجحون.

أنت مطالب أن تعيشها وتتأقلم معها، ستكون بعض محطاتها قاسية ومخيفة ومظلمة، هل تستسلم؟ كلا فإنك لست هنا للاستسلام ولا أعتقد أنك تملك المنشفة البيضاء حتى ترميها على حلبة الحياة، عليك أن تتعامل مع الظلمات بطريقة عبقرية وبشجاعة، فبدلا من البكاء أو سب الظلام قم بإشعال شمعة لتقودك للخروج من الظلام، أو ربما اعتمدت على ضوء القمر الخافت عله يفدك في محنتك، المهم أن تخرج منها بأقل الخسائر وأكثر الدروس.

عندما تخرج منها صدقني ستقفز فرحا وكأنك حققت حلمك الكبير، ستعلم كم أنت قوي، ستكون فخورا بنفسك، جربها وأخبرني عند نهاية هذه الصفحات!

أما بعض المحطات ستجعلك أكثر نضجا ووعيا بنفسك، ستكون وقفة تأمل وتعرف على ذاتك العليا، ستعرف معنى حياتك وموتك، لقد مررت بهذه الوقفة حين كنت طريح الفراش في شهر أبريل 2020 بسبب كوفيد19 فلم تزدني قوة فقط بل جعلتني أعشق الحياة والتحدي، لقد عرفت طعم الحياة حين فقدت طعم الأكل يومها.

(المهمة صعبة لكنها ليست مستحيلة)

إقرأ أيضاً:  السحاب الأسود من خطورة التشدد في الحياة

مساحة إعلانية


أما محطات الإنجاز (مهما كان حجم الإنجاز) فلا أريد أن أخبرك عن تلك المشاعر وذلك الفخر والاعتزاز الذي ينتابك حينها، لقد جربت بنفسك تلك المشاعر عندما تفوقت يومها أو حققت هدفا من أهدافك، أليس كذلك؟

الآن وقد عرفت أن النجاح الباهر لن يكون سهلا، لكنه ليس مستحيلا، والناجحون الذين يتصدرون الجرائد وصفحات مواقع التواصل الاجتماعي وشاشات التلفاز ليسوا أحسن مني ومنك في شيء، إنما كان عندهم الرغبة في النجاح والإرادة المشتعلة للوصول وقرروا القتال وخوض المعركة مهما كلفهم ذلك من ثمن، ثم خرجوا لجلب البطولة وانتزاعها من الحياة.

هل تعتقد أنهم فعلوها من أول محاولة؟ كلا فإنهم فشلوا مرات عديدة لكنهم لم يستسلموا بل تعلموا الدرس واستعدوا من جديد للنزال وتقدموا له، إلى أن كان النصر حليفهم.

هل تعتقد أن الرياضي المحترف قد خلق كذلك؟ كلا لقد بدأ حياة الاحتراف كهاوي، لم يكن أبدا متقنا ومتقدما في لعبته إنما كان يحاول ويفشل ويسقط أرضا، لكنه لم يكن يبكي ويلطم وجهه بل كان يقوم في كل مرة ليحاول ويتعلم.

هل تعتقد أن ذلك الخطيب المفوه خلق هكذا؟ كلا إنه خلق خجولا ولم يكن يمتلك القدرة على الوقوف أمام الجماهير ليلقي عليهم اسمه فما بالك بتحريكهم والتأثير فيهم.

إن هناك أناس خلقوا ومعهم مواهب خارقة لكنهم قلة قليلة في هذا العالم، إنهم الاستثناء الذي يثبت القاعدة، لذا إذا كنت موهوبا عليك أن تصقل موهبتك بالعمل المتواصل والتطور المستمر، أما إذا كانت موهبتك ضئيلة فأنت مطالب بالقتال من أجل إثبات ذاتك وفرض نفسك في الحياة، عليك أن تحاول أكثر من الجميع إذا أردت أن تكون بطلا وقائدا، عليك أن تكون صبورا ملتزما بالدفاع على أحلامك.

إن جاك ما، وهنري فورد، وهوندا، ومحمد علي كلاي، وكريستيانو رونالدو، ومصطفى محمود، وغيرهم من الناجحين لم يأتيهم النجاح على طبق من دهب، إنما استطاعوا الوصول الى المراتب العليا بعد جهد جهيد وفشل ذريع ومحاولات لا تنقطع إنهم تحملوا مسؤولياتهم تجاه أنفسهم ولم يتخلوا عن أحلامهم حتى لو كان الطريق شاقا عليهم.

لذا إذا كنت قد فشلت من قبل فهذه بشرى لك إنك في الطريق الصحيح الذي يؤدي إلى حلمك فلا تتوقف عن المحاولة، سأترك لك القرار يا صديقي، وسأنتظرك هناك في مدخل ساحة المعركة التالية.

وحيد بوبعة

(المهمة صعبة لكنها ليست مستحيلة)

إقرأ أيضاً:  وقت مستقطع


لا تنس أن تشترك في النشرة البريدية الأسبوعية لمنصة المقالة ليصلك جديدنا على بريدك الإلكتروني كل يوم جمعة، وذلك من خلال النموذج أدناه و بنقرة واحدة:



هذه المقالة تعبر عن رأي كاتبها ولا تعبر بالضرورة عن منصة المقالة.


مساحة إعلانية


⇐ لا تنس عمل مشاركة (Share)

المقالة التالية

أنواع الضحك بين القبول لها والرفض

الخميس أغسطس 4 , 2022
تمت قراءته: 551 أولا علينا أن نفصل بين الضحك بالصوت والضحك بالحركة فقط بدون إخراج الصوت لأن الموضوع كله متعلق عن الضحك والإضحاك بالصوت والحركة معا وهناك الإبتسامة التي أوصانا بها صلى الله عليه وسلم وهي صدقة لك لكن هذا ليس موضوعنا أما الضحك حقيقته لا تكون إلا في أربع […]
أنواع الضحك

اقرأ أيضاً

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

error: رجاء عدم محاولة النسخ، وعمل مشاركة/شير أو استخدم رابط صفحة المقالة كمرجع في موقعك - جميع الحقوق محفوظة لمنصة المقالة